Emigrants Festival


To see Emigrant Festivals (Eid Al Mughtaribeen) 2004, or 2003, or 2002, or  2001 

Eid Al Mughtaribeen 2005

Under the High Patronage Of His Excellency
The President Of The Lebanese Republic
 
GENERAL  EMILE  LAHOUD

Dr. Nabil Ghosn, Mayor
Emigrant  Festival  Committee,
Dhour Shweir-Lebanon
in Collaboration with the
Ministry of Tourism, Proudly present Emigrants Festival,
2005

August 12 through August 21, 2005
 

Program

Friday August 12, 2005  7:30 p.m.  Festival Grand Opening in Saha

Official Reception
Presentation of the Army Music Band
Presentation of the Shweir Music Band (Nawbet Shweir).
Presentation by Shweir Scouts Fawj Shweir al Awal
Officials Speeches
Artistic Dances - performed by The Monlasal sports and dance club
Performance by singer Amir Yazbek
Dance performance by Al Afrah Group

Saturday August 13, 2005  -- 9:00 p.m.  in Saha Dhour

Hafli featuring singer Miriam Fares - accompanied by Carisma Troup

Sunday August 14, 2005  -- 4:00 p.m.  in Shweir square

Village Night  -- Al Yaoum al Karawi 

Monday, August 15, 2005  -- 8:00 p.m.  Hotel New Central

Music Hafli w/ Shweir Music Band

Tuesday, August 16, 2005 6:00 p.m. in Dhour Saha 

Disney Kids Day w/ Dora & Dr. Mickey facilitated by Carnaval Restaurant

Wednesday, August 17, 2005 9:00 p.m. 

Miss Teenager Beauty Pageant

Thursday August 18, 2005  -- 7:00 p.m. at Hotel New Central

Artistic Triage of Poetry, color and melodies w/Henry Zghaib, Wajih Nahle & Elias Rahbany

Friday August 19, 2005 8:00 p.m. in Dhour Saha

Hafli with singer Zayn el Omur

Saturday August 20, 2005 9:00 p.m.  in Yanabeeh

Miss Emigrant Beauty Pageant

Sunday August 21, 2005 7:00 p.m. in Dhour Saha

Antique Car Show



 

"النهار"

السبت 6 آب 2005

بُناها التحتية تحتاج الى تجديد وتطوير

ضهور الشوير تنتظر الانتخابات وعيد المغتربين

لتسترجع الأمل في عودة أيام العزّ

تستفيق بلدة ضهور الشوير المتنية كمن ينفض عنه الغبار، غبار سنيّ الحرب والاهمال من كل الجهات. فهذه البلدة التي كانت الاولى في اطلاق مهرجان خاص بالمغتربين عام 1962، كما انها البلدة الاولى التي أقامت معرضا في لبنان والشرق الاوسط عام 1905، كان اسمه آنذاك "المعرض الصناعي اللبناني السوري"، والبلدة التي اشتهرت بكونها عروس المصايف، اذ لدى الحديث عن الاصطياف في لبنان كان يرد اسم بلدتين ومدينة تحت أسماء الفنادق العظيمة، هي من بينها، اذ كان يحكى عن الاصطياف او رمز السياحة في لبنان بفندق السان جورج في بيروت، وبفندق القاصوف في ضهور الشوير وفندق صوفر الكبير في صوفر.

ولا يفوت زائر البلدة ان يلاحظ الدير التاريخي المتعمشق على ناحية عالية من البلدة اصطلح على تسميتها بمنطقة "المطل" هو دير مار الياس شويا للروم الارثوذكس الذي بني عام 1540، وفي وسط البلدة في الشوير كنيسة السيدة التي بنيت عام 1563 . والدير والكنيسة مدرجان على لائحة الاثار في المديرية العامة للآثار.

كل ذلك الحديث عن تلك البلدة وبنائيها الذين ذاع صيتهم في كل ناحية وصوب، وهم أنفسهم الذين اشتهروا بلعبة السيف والترس فوضعوا لها أسسا وقواعد، كأنه حديث آت من ماض لن يعود يتغنى به العاشق لسحر تلك البلدة، ولا حياة لمن يسمع. عانت هذه البلدة الويلات، ويلات الملاحقات والحرب على كل الجبهات حتى لم يبق من فنادقها الاربعة عشر الشهيرة الا فندق واحد هو فندق السنترال (بني عام 1905) الذي قاوم الكثير ورمم وبقي على قيد الحياة يستقبل الزوار والمصطافين العابرين شاهدا على أصالة العمارة الحجرية القديمة التي لا تتمكن زخرفات اليوم من مضاهاته جمالا. وأضيف اليه منذ زمن قريب فندق ضهور الشوير الحديث في تزاوج صار بعفوية بين الماضي والحاضر. فيما بقي فندق القاصوف (بني عام 1920) الذي غنت فيه أم كلثوم وعبد الحليم حافظ شاهدا أبديا ربما على المراحل المزدهرة الذهبية من حياة البلدة السياحية والثقافية والفنية، كما على مراحل الحرب بكل وجوهها من قصف ونهب وحرق، مع العلم انه اقتص الفندق من خراج البلدة نهائيا وبات تابعا لمنطقة القعقور بعدما توفي المحامي المتابع للقضية التي كانت قائمة بين الشوير والقعقور عام 1994 ولم يتم تكليف أحد ينوب مكانه في القضية، فصدر الحكم غيابيا على البلدة فخسرت جزءا مهما من خاصرتها. ولم تنفع محاولات بلدية لاحقة في تكليف محام وطلب اعادة المحاكمة في استرجاع الجزء الذي ضاع من البلدة.

في كل عام يُنظم عيد المغتربين الذي لم يتوقف الا في عدد من سنوات الحرب (وليس كلها) ويسمع اهالي البلدة التفخيم والتبجيل بجمالها وبرائحة الصنوبر فيها وبمهرجانها للمغتربين الذي اعترف كثيرون من اركان وزارات المغتربين المتلاحقة بأنه كان الاول للمغتربين، في وطن لا يسأل عن مقيميه فكيف الحال مع مغتربيه؟

ولا تتلقى البلدة اي لفتة من اي وزارة، والسياحة في عرف مكاتب السياحة لا تدرج الا مناطق معينة لكأن لبنان بمجمله تختصره بيروت ومغارة جعيتا، وفي الشتاء تنال مرافق التزلج بعض الاعتبار وتنتهي القصة هنا.

وربما السياحة التي يُعوّل عليها الكثير مع تقهقر القطاع الزراعي امام المنافسة من الخارج في الاسعار ونوع المنتوجات، وازاء قطاع صناعي خجول يكاد يكون غير ملحوظ، لا تُرصد لها النسبة المئوية اللازمة في الموازنات العامة، فقد نالت وزارة السياحة عام 2004 ما نسبته 0,1 في المئة، وهذه نسبة لا تكاد تروي الظمأ في هذا القطاع، ولا ينبئ مشروع موازنة 2005 بالكثير في هذا المجال.

وبلدة ضهور الشوير ينالها الاهمال، فقد طالت فترة اكمال الطريق المؤدية اليها من بكفيا التي انجزتها وزارة الاشغال العامة والتي تأتي في اطار طريق بكفيا زحلة، علماً ان هذا المشروع بدأ في عهد الرئيس الياس الهراوي، فباتت البلدة تنتظر المواسم الانتخابية لترى شيئاً من الزفت. اصلحت الوزارة هذه الطريق فيما توقفت الاعمال في الطريق المؤدية الى البلدة من جهة الزغرين بعدما وسعت واجريت لها جدران الدعم، ولمدة سنة ونصف والطريق تزخر بالحفر التي تمتلئ بالمياه في الشتاء فتموّه الحفر وتقع فيها السيارات الواحدة تلو الاخرى وتنفجر الاطارات. ورغم صرخة الاهالي لم يحرك احد ساكناً، وقبل اسبوعين فقط وصل الى وزارة الاشغال العلم والخبر فردمت الحفر فقط برشّات من الزفت. وعلى جانب هذه الطريق تقع المدرسة الرسمية التي عانى تلاميذها الامرين طوال فترة الشتاء.

البنى التحتية

مع اقتراب عيد المغتربين، يأمل الناس خيراً، خصوصاً بعدما بدأت تعود الى البلدة بعض مقاهيها التي اشتهرت بها في الستينات والسبعينات. وتبقى بنى تحتية اخرى تحتاج اليها، منها تعزيز الانارة، اذ ان البلدة لا تزال تعيش مراحل الحرب، "نصف على الدولة ونصف على الموتور" رغم انها من المناطق السياحية المهمة. كما ان المياه التي يجدر ان تصل اليها بغزارة يتم توزيعها وفق الاهواء، ولا من يسأل، فثمة احياء تغمرها المياه، واحياء تشتريها. وقد لمّح البعض الى رشوات يعطيها البعض للعاملين في شركة المياه لقطعها عن ناس ودفقها بغزارة لآخرين.

ساحة ضهور الشوير التي ارتدت حالياً احلى زينتها، تستحق ربما اكثر من التفاتة واهتمام، خصوصاً في هذه الايام، فلا يكفي ان يكون "الامن مستتباً" كي يُقام مهرجان. فالبلدة التي كانت تجذب اليها المصطافين من كل حدب وصوب لجمالها الطبيعي وغناها الفكري تبقى في ذاكرة كل شاعر واديب ومؤرخ واستاذ جامعة ومصطاف لبناني او عربي سمحت له الظروف بالمرور بها يوماً، جالساً الى احدى طاولات فندق القاصوف او متعمشقاً على احدى صنوبراتها.

سارقاً لحظات من آهات ام كلثوم او مواويل صباح التي اشتهرت بها منذ نعومة اظفارها. ولا بد ان تتحرك بلديتها لازالة الغبن اللاحق بها وبطرقها ومياهها وآثارها وانارتها، ولا بد ان يتم التنسيق مع كل الوزارات والمرافق لاعادة الحياة السابقة اليها، والتي كادت تعود لولا الاهمال المستمر اللاحق بها.

أمية درغام

برنامج مهرجان عيد المغتربين

برعاية رئيس الجمهورية وبالتعاون مع وزارة الخارجية والمغتربين، يقام مهرجان عيد المغتربين 2005 في ضهور الشوير  ويفتتح الساعة الثامنة مساء الجمعة 12 آب في الساحة العامة للبلدة.

يتضمن حفل الافتتاح: استقبال الرسميين، استعراض فرقة موسيقى الجيش، استعراض فرقة موسيقى الشوير، استعراض كشافة التربية الوطنية فوج الشوير الاول، كلمات الرسميين، استعراض فني لابطال لبنان في رياضة الرقص نادي المون لاسال في رياضة الرقص، ثم وصلة فنية واستعراض راقص.

ويتضمن البرنامج:

- السبت في 13 تموز: حفلة فنية في الساحة العامة في التاسعة مساء.

- الاحد 14 منه: اليوم القروي في ساحة الشوير في الرابعة بعد الظهر.

- الاثنين 15 منه: حفلة موسيقية في فندق نيو سنترال في الثامنة مساء.

- الثلثاء 16 منه: عروض للاطفال "ديزني داي دورا ودكتور ميكي" في الساحة العامة في السادسة مساء.

- الاربعاء 17 منه: حفلة شبابية وانتخاب ملكة جمال في مطعم الجويزة التاسعة مساء.

- الخميس 18 منه: لقاء مع هنري زغيب ووجيه نحلة والياس الرحباني في فندق نيو سنترال السابعة مساء.

- الجمعة 19 منه: حفلة فنية في الساحة العامة الثامنة مساء.

- السبت 20 منه: حفل انتخاب ملكة جمال المغتربين في مطعم الينابيع التاسعة مساء.

- الاحد 21 منه: مباراة في الكرة الطائرة على ملاعب نادي موسيقى الشوير السابعة مساء.

 

*************************

Friday August 12, 2005  7:30 p.m.  Festival Grand Opening in Saha

Official Reception
Presentation of the Army Music Band
Presentation of the Shweir Music Band (Nawbet Shweir).
Presentation by Shweir Scouts Fawj Shweir al Awal
Officials Speeches
Artistic Dances - performed by The Monlasal sports and dance club
Performance by singer Amir Yazbek
Dance performance by Al Afrah Group

 

حضور الرسميين في افتتاح مهرجان عيد المغتربين 2005

  معالي وزير الخارجيّة والمغتربين السفير فوزي صلّوخ، ممثّل فخامة رئيس الجمهوريّة اللبنانيّة العماد إميل لحود.

_ سعادة النائب غسان مخيبر، ممثل دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه برّي.

_ سعادة النائب ادغار معلوف المحترم

 _ سعادة النائب ابراهيم كنعان المحترم

 _ سعادة السفير مصطفى مصطفى المحترم.         

 _ سعادة مدير عام المغتربين السيد هيثم جمعة المحترم.

 _ ممثل قائد الجيش اللبناني العماد ميشال سليمان العقيد الركن غسان سالم، قائد فوج التدخّل الخامس.

 _ قائمقام المتن الآنسة مارلين حداد المحترمة.

 _ أمين عام السينودس الإنجيلي في سوريا ولبنان القسيس جوزيف قصّاب والسيّدة نجلا قصّاب المحترمين.

 _ سيادة المطران الياس نجم الجزيل الإحترام.

 _ سيادة الأرشيمندريت جورج شلهوب الجزيل الإحترام.

 _ سيادة الأب العام للرهبنة الباسيليّة الشويرية الأرشيمندريت بولس نزهة الجزيل الإحترام.

_ سيادة رئيس دير مار يوحنا الصابغ الأب طوني النداف المحترم.

 _ حضرة مختار الشوير وعين السنديانة السيد سامي الصايغ المحترم.

 _ حضرة مختار الشوير وعين السنديانة السيد مخايل صوايا المحترم.

 _ حضرة مختار الشوير وعين السنديانة السيد سبع جرداق المحترم.

 _ حضرة السيد رفيق ابي زيد ملك جمال العرب

  



 


 

********************************************

Saturday August 13, 2005  -- 9:00 p.m.  in Saha Dhour

Hafli featuring singer Miriam Fares - accompanied by Carisma Troup

what an evening between Carisma and Miriam Fares the Seha was rocking

***********************************

Sunday August 14, 2005  -- 4:00 p.m.  in Shweir square

Village Night  -- Al Yaoum al Karawi  -  Eid al Saydeh

This by far has been one of the most successful Village nights that I have attended.  It started with the ringing of the bells about dusk to announce the beginning of prayer and mass at the Saydeh church.

Most of the "Jamieyats" non profit organizations, families and businesses sponsored a type of dish or desert or drink that is made in the old fashioned way in the old souk of Shweir.

There was the traditional awarma that is cooked in a big dist "huge pot" as the pictures show.  It was fun to watch the many cooks discuss their favorite method of cooking it.  "A little bit more salt... and bharr... no, no... you need to dilute the salt in water first so that it would not stun the taste..."

Mr. Faress Aoun, began the festivities by playing the Ooud and singing part way between Mar Boutrus and Saydeh, with the Ghwab and the kassouf in the background.

We also had poetry recitals, or should I say spirited competition between, William Moujaes and Aida Rihbani on the steps next to the Ain...

And of course, we cannot overlook the "kirkeh" for making arak.  samples were being passed by the "breek".

The camaraderie and cooperation was felt throughout. 

No cost of admission -  Free food and drink...  It could not get any better. 

 

"

Tfadalo

 

Many were so touched by this event that they donated to the charity of their choice or collectively to support it.

Thanks to all who made this event a great success.

We would welcome any further comments or reports from those who attended.

***********************************